معلومات الاستخدام لذوي الاحتياجات الخاصةتخطي إلى المحتوى الرئيسي
Rugby

رعاية طيران الإمارات لرياضة الرجبي

الرجبي

دوما في واجهة فعاليات الرجبي رفيعة المستوى

تسعى طيران الإمارات جاهدة لإبراز القيم الجوهرية لهذه الرياضة وإغناء تجارب مشجعي الرجبي حول العالم. يظهر جليا التزامنا بدعم رياضة الرجبي من خلال عدد الرعايات المتزايد.

ولأكثر من 30 عاما، كانت طيران الإمارات الراعي الرئيسي لبطولة طيران الإمارات دبي لسباعيات الرجبي وراعيا لسلسلة كيب تاون لسباعيات الرجبي. 

وكانت الخطوة الأولى في سلسلة اتفاقيات الرعاية العالمية تمت في العام 2007 مع رعاية بطولة كأس العالم للرجبي في فرنسا، وتعززت هذه الشراكة مع الوقت لنصبح شريكا عالميا من خلال توقيع اتفاقية لرعاية كأس العالم للرجبي في الأعوام 2011 و2015 و2019 في نيوزيلندا وإنجلترا واليابان على التوالي.

ودائما ما تكون طيران الإمارات في قلب الحدث في مباريات الرجبي الدولية من خلال رعايتها للجنة العليا للحكام في مجلس الرجبي الدولي التي يرتدي أعضاؤها في كل مباراة قمصان تزدان بشعار طيران الإمارات "تميز دائم" "Emirates Fly Better".

حكام ومسؤولو مباريات الرجبي العالمية

منذ تأسيس كأس العالم للرجبي في العام 1987، كانت طيران الإمارات العلامة التجارية الأولى التي يوضع شعارها على ملابس اللاعبين ومسؤولي المباريات. ودائما ما تكون طيران الإمارات في قلب الحدث في كل مباريات الرجبي العالمية من خلال رعايتها للجنة حكام مجلس الرجبي الدولي. وتزدان قمصان الحكام النخبة في أبرز المباريات الرياضية بشعار طيران الإمارات الذي يؤكد مواكبتنا لهم في قلب الحدث على أرض الملعب وعلى خطوط التماس أيضا.

بطولة طيران الإمارات لسباعيات دبي للرجبي

بصفتها داعما طويل الأمد لرياضة الرجبي في دبي، قدمت طيران الإمارات رعايتها لبطولة طيران الإمارات لسباعيات دبي للرجبي منذ العام 1987، وهي أطول فترة رعاية لنا على الإطلاق. وقد رسخت البطولة مكانتها كإحدى أفضل البطولات التي تقام ضمن سلسلة بطولة العالم إتش إس بي سي للسباعيات.

منذ العام 1988 وعلى مدى 50 عاما من امتداد هذه البطولة، كانت طيران الإمارات الراعي الرسمي لها. وباعتبارها المرحلة الأولى من المراحل التسع لبطولة العالم إتش إس بي سي للسباعيات، تجذب بطولة طيران الإمارات لسباعيات دبي للرجبي أكثر من 3000 لاعب رجبي وأكثر من 100000 متفرج إلى استاد ذا سيفنز الذي يعد وجهة استضافة المباريات والفعاليات الأولى في دبي ويحظى برعاية طيران الإمارات.

سلسلة كيب تاون لسباعيات الرجبي 

تشمل سلسلة كيب تاون لسباعيات الرجبي، وهي المرحلة الثانية من البطولة، بعض المباريات الأكثر تشويقا وتنافسية وحماسا ضمن البطولات العشر لسلسلة بطولة العالم إتش إس بي سي لسباعيات الرجبي. نفتخر بأننا شاركنا في هذه الفعالية منذ العام 2016. 

تتيح لنا هذه الرعاية عرض علامتنا على نطاق كبير في ملعب كيب تاون، إذ تظهر في الملعب وعلى التذاكر، وتمنحنا أيضا حقوق الضيافة خلال الفعالية التي تمتد على ثلاثة أيام. 

ليونز الإمارات 

بصفته أحد أبرز الفرق المحلية في جنوب أفريقيا، حقق فريق ليونز الإمارات مجموعة مدهشة من الإنجازات خلال السنوات الخمس الماضية تضمنت التأهل ثلاث مرات متتالية إلى نهائيات كأس فوداكوم سوبر للرجبي. وقد قدم الفريق أيضا 16 لاعبا شاركوا في المباريات الدولية بصفتهم أعضاء في منتخب جنوب أفريقيا لاتحاد الرجبي، وهو في سعي دائم لاكتشاف المواهب المحلية.

إن طيران الإمارات هي الراعي الرئيسي لفريق ليونز الإمارات منذ العام 2015، وتشمل أيضا اتفاقية الرعاية حقوق التسمية لملعب فريق ليونز، ملعب طيران الإمارات، في جوهانسبرج.

اتحاد الإمارات العربية المتحدة للرجبي

نتمتع بإرث غني في الرجبي ونسعى جاهدين لإبراز القيم الجوهرية لهذه الرياضة وإغناء تجارب مشجعي الرجبي في الإمارات العربية المتحدة وحول العالم. تعزز اتفاقية الرعاية مع اتحاد الإمارات العربية المتحدة للرجبي التزامنا بتطوير هذه الرياضة في البلاد بشكل مستمر. 

لقد كانت طيران الإمارات الناقلة الرسمية لاتحاد الإمارات العربية المتحدة للرجبي منذ العام 2011، كما نقدم رعايتنا للفرق الوطنية للرجال والنساء وما دون العشرين المؤلفة من 7 لاعبين و15 لاعبا. ويتم عرض شعار طيران الإمارات بكل فخر على قمصان اللاعبين في هذه الفرق.

نادي دبي هوريكانز لكرة الرجبي

تأسس نادي دبي هوريكانز في العام 1999، وتطور من ناد اجتماعي للكبار في السن يقوم بتنظيم المباريات الودية في الإمارات العربية المتحدة إلى أحد النوادي الأكثر تنافسية في منطقة الخليج وآسيا. وكانت طيران الإمارات راعيا رئيسيا للنادي منذ العام 2016، معززة التزامنا الحالي بهذه الرياضة التي تحظى بشعبية كبيرة في المنطقة. 

وعلى امتداد ثلاثة مواسم، تمثلت رعايتنا بعرض شعار وعدنا بتقديم تجربة "تميز دائم" "Fly Better" على قمصان فرق الرجال والنساء والكبار في السن والشباب.