23
نوفمبر
2016
|
12:13
Europe/Amsterdam

جامعة الإمارات للطيران تنظم المؤتمر الدولي الثالث لإدارة الطيران

 

دبي، 23 نوفمبر (تشرين الثاني) 2016: تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، رئيس "جامعة الإمارات للطيران"، افتتح اليوم في جامعة الإمارات للطيران بدبي، المؤتمر الدولي الثالث لإدارة الطيران المدني، الذي تستضيفه الجامعة بالتعاون مع هيئة الطيران المدني بدبي، وبمشاركة الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة كوفنتري وسوق دبي الحرة وشرطة دبي.

ويبحث المؤتمر، الذي يستمر يومين بمشاركة عدد من خبراء الصناعة والباحثين وأخصائيي إدارة الطيران، التحديات والفرص المستقبلية التي تواجه هذه الصناعة الحيوية حالياً، وذلك تحت عنوان "الدروس المستفادة، التحديات الحالية والمضي قدماً".

ويوفر المؤتمر الدولي لإدارة الطيران المدني منصة مثالية للعاملين في هذا القطاع لمناقشة المواضيع التي تهم الصناعة وتبادل المعارف والأفكار عبر دراسات حالة واستعراض أفضل الممارسات. كما يمثل المؤتمر فرصة للباحثين والمؤلفين والأكاديميين في إدارة الطيران من مختلف مناطق العالم لعرض أوراق عمل وتقديم دراسات في أجواء تفاعلية. ويهدف المؤتمر إلى دراسة النمو المضطرد في مختلف جوانب الطيران، كما يركز على الحاجة إلى مزيد من البحوث حول قضايا رئيسة تؤثر على الصناعة ككل. وأصبح المؤتمر يعقد دورياً مرة كل عامين بعد نجاح دورتيه الأوليين عامي 2012 و2014.

ومن المتحدثين الرئيسيين أمام المؤتمر هذا العام، سعادة محمد أهلي مدير عام هيئة الطيران المدني بدبي، وغاري تشابمان رئيس دناتا وخدمات مجموعة الإمارات، وليلى بن حارب مساعد المدير العام للاستراتيجية والشؤون الدولية في الهيئة العامة للطيران المدني بدولة الإمارات العربية المتحدة، ومايكل هيرورو المدير الإقليمي للأياتا.

يذكر ان جامعة الإمارات للطيران، تأسست تحت مسمى "كلية الإمارات للطيران" في عام 1991، وواصلت تطورها حتى أصبحت في طليعة المؤسسات التعليمية الرائدة في الشرق الأوسط التي تقدم برامج ماجستير وبكالوريوس ودبلوم خاصة بصناعة الطيران المدني. وشكلت الكلية الجناح الأكاديمي لـ"مجموعة الإمارات"، التي تضم طيران الإمارات ودناتا وشركات اخرى. وزاد عدد خريجي الجامعة منذ إنشائها على 15 ألفاً، منهم أكثر من 2000 من موظفي مجموعة الإمارات.

وتوفر جامعة الإمارات للطيران العديد من البرامج التعليمية مثل درجة الماجستير في أمن الطيران المدني، وسلامة الطيران المدني، وإدارة الموارد البشرية، وتطوير الموارد البشرية، وإدارة الطيران المدني. أما برامج درجة البكالوريوس، فتشمل تكنولوجيا الطيران، وإدارة سلسلة الشحن والتزويد، وتكنولوجيا إلكترونيات الطائرات، والهندسة الجوية، وإدارة الطيران المدني، وإدارة الأعمال التطبيقية. وتشمل برامج الدبلوم والدبلوم العالي الهندسة الجوية، وهندسة الإلكترونيات والكمبيوتر، وتطوير برمجيات الكمبيوتر، وإدارة الأعمال، وإدارة السياحة.