19
نوفمبر
2019
|
11:01
Europe/Amsterdam

مجموعة الإمارات توفر برامج قيادية للمواطنين بالمشاركة مع جنرال إلكتريك للطيران

دبي، 19 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019: وقعت مجموعة الإمارات مذكرة تفاهم مع جنرال إلكتريك للطيران، أحد أكبر مصنعي وموردي محركات الطائرات والمحركات التوربينية في العالم، لتوسيع نطاق برامج جنرال إلكتريك التدريبية للتطوير والريادة لتشمل موظفي مجموعة الإمارات من المواطنين الإماراتيين.

ووقع مذكرة التفاهم خلال معرض دبي للطيران ناصر بن خرباش، نائب رئيس أول دائرة الموارد البشرية للتطوير وخدمات الموظفين في مجموعة الإمارات وعزيز قليلات، نائب رئيس المبيعات في جنرال إلكتريك للطيران بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا. وحضر التوقيع عادل الرضا الرئيس التنفيذي للعمليات في طيران الإمارات، وأميرة الفلاسي نائب رئيس توظيف وتطوير المواطنين في مجموعة الإمارات وعدد من المسؤولين في قسم توظيف وتطوير المواطنين في مجموعة الإمارات.

وقال ناصر بن خرباش: "مع استمرار نمو صناعة الطيران في المنطقة، تزداد الحاجة إلى تطوير قدرات موظفينا من المواطنين الإماراتيين في لتهيئة رواد المستقبل في هذا المجال. نحن نوفر الكثير من البرامج التدريبية للمواطنين، ونسعى إلى تطويرها أكثر بالاعتماد على خبرات شركات عريقة مثل جنرال إلكتريك للطيران، التي نتطلع إلى العمل معها لنقدم لموظفينا تجارب فريدة وإمكانية الاستفادة من برامج تدريبية ومبادرات قيادية عالمية المستوى".

ومن جهته، قال عزيز قليلات: "بدأت الشراكة بين مجموعة الإمارات وجنرال إلكتريك للطيران منذ أكثر من عامين سعياً إلى إنشاء برنامج تدريب للتطوير والريادة. وقد أنهى القسم الأول من المتدربين البرنامج هذا العام. ويسرنا أن نقدم للمجموعة فرص تعليم ونساعد على تطوير قدرات الموظفين من المواطنين في مجموعة الإمارات".

وسوف توفر جنرال إلكتريك للطيران، بموجب مذكرة التفاهم، الفرصة أمام عدد من المواطنين الإماراتيين العاملين في مجموعة الإمارات للمشاركة في برامج تطوير في دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأميركية. وسوف تشكل البرامج دروساً في القيادة وفرص التعلم الفردي ما يتيح للمواطنين الوصول إلى عدد من الموارد والأدوات التي تساهم في تطورهم على الصعيد المهني.

وتواصل مجموعة الإمارات استقطاب المواطنين الإماراتيين للعمل في مختلف الإدارات والأقسام وتولي كافة المهام والأدوار. وتضع المجموعة، من خلال استراتيجية التوطين "رحلتي"، هدفاً لتوظيف المواطنين الإماراتيين واستبقائهم وتطويرهم، إذ توفر لهم عدداً من الفرص المهنية والمنح الدراسية لضمان تزويد الموظفين الجدد بكل ما يحتاجونه للتقدم المهني والوظيفي ضمن المجموعة.