29
سبتمبر
2019
|
11:45
Europe/Amsterdam

طيران الإمارات تقدم للاعبي رجبي إماراتيين فرصة العمر

سعود الكعبي ومروة عبد العزيز النقبي يحملان الأعلام في مباراة المركز الثالث 1 نوفمبر

دبي، 29 سبتمبر (أيلول) 2019: تقدم طيران الإمارات للاعبي رجبي إماراتييين فرصة العمر حيث ستتيح لهما تقدّم طابور الفرق المشاركة قبيل انطلاق مباراة المركز الثالث في بطولة كأس العالم للرجبي 2019 التي تقام على أرض ملعب طوكيو يوم الأحد الموافق 1 نوفمبر (تشرين الأول). وتؤكد الناقلة من خلال هذه المبادرة، التي تشكل جزءاً من برنامجها الخاص "حاملو العلم Flag Bearers"، التزامها دعم تطوير رياضة الرجبي في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويتيح برنامج "حاملو العلم" أيضاً لعشاق الرجبي الصغار إمكانية المشاركة في احتفالات النشيد الوطني قبيل انطلاق أبرز مباريات الدور ربع النهائي ونصف النهائي والميدالية البرونزية والمباراة النهائية في 12 مدينة يابانية تستضيف المباريات.

واختار مجلس إدارة اتحاد الرجبي الإماراتي بالإجماع سعود الكعبي ومروة عبد العزيز النقبي لأدائهما المثالي وشغفهما بلعبة الرجبي. والكعبي هو المواطن الإماراتي الوحيد حالياً ضمن فئته العمرية الذي يلعب في "فريق العين أمبلرز – تحت سن الـ16" وقد نال، بفضل تفانيه في التدريب وحضوره الدائم، جائزة "الأكثر التزامًا بالرجبي" وتم تكريمه بلقب "لاعب الموسم الأفضل" من قبل ناديه. كما حظي بثناء اتحاد الإمارات للرجبي.

وتمثل مروة النقبي (15 عاما) الفئة الثانية من لاعبات الرجبي الإماراتيات. وتلعب مع فريق المها الإماراتي وقد أبدت التزاماً قوياً في التدريب ودوراً حيوياً ضمن الفريق أشاد به مدربونها خلال موسم 2018/2019. وتحفز النقبي باستمرار الفتيات ضمن فئتها العمرية على التدرب والانضمام إلى الفريق.

وقال بدر عباس، نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة الشرق الأقصى: "يتجلى التزام طيران الإمارات تطوير رياضة الرجبي في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال دعمها اتحاد اللعبة والفرق والبطولات واللاعبين، بما يضمن وعي المجتمع المحلي الكافي باللعبة. وسوف نواصل التعاون الوثيق مع اتحاد الإمارات للرجبي لتحفيز تطورها المستمر. ونحن فخورون أيضاً ببرنامج حاملي العلم الذي يشكل جزءاً من مبادراتنا خلال كأس العالم للرجبي 2019 ويوفر لمواطنين إماراتيين من عشاق الرجبي فرصة تعزز ارتباطهما بالرجبي إذ تتيح لهما المشاركة في الحدث العالمي الأول لهذه الرياضة".

من جانبه، قال قيس الظالعي، أمين عام اتحاد الإمارات للرجبي: "باسم رئيس مجلس الإدارة وأعضاء المجلس، أود أن أعرب عن خالص امتناننا لطيران الإمارات لإتاحتها هذه الفرصة أمام لاعبي الرجبي الإماراتيين اللذين أثبتا جدارتهما خلال المواسم الماضية. ويسرنا في عام التسامح أن نكافيء شاباً وشابة يحدثان فرقاً في هذه اللعبة. ويجسد سعود ومروة قيم ثقافتنا الوطنية وهما مثال يقتدى لأقرانهما وقد انطلقا من برنامجنا التحفيزي الجماعي نحو تمثيل الدولة محلياً وإقليمياً. نهنيء الشابين على هذه الفرصة ونحن على ثقة بأنهما سيستمتعان بها ويمثلان دولتنا والاتحاد وطيران الإمارات خير تمثيل".

وبالإضافة إلى حمل العلم، سيحصل الكعبي والنقبي وأولياء أمرهما، كجزء من المبادرة، على تذاكر سفر إلى اليابان وإقامة لمدة 3 ليال في طوكو وتذاكر لحضور مباراة الميدالية البرونزية في ملعب طوكيو. ولا تقتصر المبادرة على دولة الإمارات العربية المتحدة فقط إنما تشمل أيضاً 7 دول أخرى من ضمنها اليابان، الدولة المضيفة للبطولة. وسوف يقع الاختيار على عشاق رجبي تتراوح أعمارهم بين 10 و16 عاماً لتتاح أمامهم فرصة تقدم طوابير الفرق المشاركة في الملعب. وتتيح طيران الإمارات لأعضاء برنامج سكاي واردز حول العالم إمكانية المشاركة أيضاً. وتم اختيار 39 شخصاً حتى الآن لكي يكونوا جزءاً من هذه المبادرة قبيل انطلاق كأس العالم للرجبي 2019.

وتدعم طيران الإمارات رياضة الرجبي في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ عام 1987 عندما أصبحت الراعي الرئيس لبطولة طيران الإمارات لسباعيات دبي للرجبي. وترعى الناقلة أيضاً حكام مباريات الاتحاد الدولي للرجبي ومسؤولي مباريات الاتحاد الدولي للرجبي.

كلام الصور:

  1. من اليسار إلى اليمين: محمد شاك عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للرجبي ومروة عبد العزيز وبدر عباس نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة الشرق الأقصى.
  2. من اليسار إلى اليمين: محمد شاك عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للرجبي وسعود الكعبي وبدر عباس نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة الشرق الأقصى.
  3. سعود الكعبي ومروة عبد العزيز النقبي يحملان الأعلام في مباراة المركز الثالث 1 نوفمبر.